أسس تصميم الإعلان المطبوع

9 قــــواعـــــد فـــــي التصميــــم

 

 

 لمزيد من الاطلاع يرجى قراءة :

أساسيات التسويق – سارة وايت

ابتكار الأفكار الإعلانية – د. سيد البهنسي

الإعلان – د. إسماعيل محمد السيد

 

ناصر أبو عون

 

أولا : وازنْ بين عناصر الإعلان :  

التوازن Balance  وهو توزيع العناصر الإعلانية على جانبي المركز البصري بطريقة تجعل كل منها تحصل على القدر نفسه من اهتمام المشاهد .

وهناك نوعان من المراكز ؛ هما : المركز الهندسي ؛ وهو النقطة التي تتوسط مساحة الإعلان والمركز البصري ؛ وهو نقطة أعلى قليلا من المركز الهندسي .

فتصبح المساحة الإعلانية الأعلى 3/8 والسفلى 5/8 وهي النقطة التي تقع عليها عين القاريء مباشرة عند النظر وهي النقطة المركزية التي ينطلق منها الإعلان .

·        يميز المصممون بين نوعين من التوازن :

1-    التوازن المتماثل Symmetrical Balance :

وهو يعتمد على المركز البصري ويجعل جانبي الإعلان متماثلين تماما وهو المفضل لدى المصممين فإذا كان هناك صور على الجانب الأيمن لابد أن تكون هناك صورة على الجانب الأيسر وكذلك الألوان وهذا النوع من التوازن المتماثل يتميز بالبساطة والأناقة الكلاسيكية وخاصة مع الإعلانات التي تخاطب العقل ولكن ينقصه الحركة والإثارة والحيوية .

2-    التوازن غير المتماثل Asymmetrical Balance :

وهو يتميز بالحركة والحيوية والإثارة ويُفضل في الإعلانات الشبابية والتكنولوجية والرياضية وملابس الفتيات ويستخدم عناصر مختلفة على جانبي مركز الإعلان وهي طريقة أكثر صعوبة لدى المصممين حيث يعتمد التوازن من خلال ( أوزان العناصر ) وليس ( العناصر ذاتها ) التي يمكن أن تختلف في الشكل والمحتوى . فإذا كان هناك صورة كبيرة من الأبيض والأسود بأحد جوانب التصميم يمكن إيجاد التوازن على الجانب الآخر من خلال استخدام كتلة من السطور الملونة أو صورة ملونة أصغر .

ويمكن تحقيق التوازن أيضا عن طريق جعل عنصرين يشكلان ( وحدة ) تجاه آخر أكبر أوعن طريق تغيير المسافات من المركز البصري ( كأن يوضع عنصر خفيف على بعد اكبر من المركز البصري بينما يوضع العنص الأثقل على مسافة أقل أو أكثر قربا من المركز البصري .

ولابد من ملاحظة أن العناصر الكبيرة السوداء تزن أكبر من العناصر الصغيرة والرمادية كما أن العناصر غير المعتادة تمثل وزنا أكبر من العناصر الاعتيادية ، والعناصر الملونة تزن أكبر من الأبيض والأسود .

 

ثانيا : التناسب .. استخدم علاقات تعطي إحساسا بالمتعة البصرية

التناسب Proportion هو العلاقة بين الأشياء المتعددة مثل العلاقة بين الطول والعرض والعلاقة بين الاتساع والعمق والعلاقة بين المساحات البيضاء الفاصلة بين العناصر الإعلانية والعلاقة بين المساحات البيضاء إلى المساحات الثقيلة والعلاقة بين كمية الضوء والظلال ، ومساحة الألوان إلى بعضها ومساحة الأجزاء الملونة إلى غير الملونة .

ولكي يستطيع المصمم أن يحقق تناسبا جذابا يجب أن يرتب المساحات الإعلانية بحيث لا تستطيع عين القاريء أن تدرك بينها علاقات حسابية هندسية واضحة كأن تكون 1:1 أو 1:2 .

ولذلك يلجأ المصممون إلى قاعدة المستطيل الذهبي التي تبدأ بتقسيم المساحة إلى 2:3 أو إلى خماسيات مثل 3:5 العليا للصور و2:5 السفلى للنص المكتوب والعنوان والشعار والمساحات البيضاء .

ثالثا : التتابع …ابتكر مسارا للعين :

التتابع Sequence  هو محاولة ابتكار طريق تتبعه العين لرؤية عناصر الإعلان وفقا لحركتها الطبيعية فالإعلان باللغة الإنجليزية يقرأه الجمهور من اليسار إلى اليمين على شكل الحرف (Z  ) وفي العربية يُقرأ من اليمين إلى اليسار وعلى شكل الحرف ( S ) كما أن جميع القراء يقرأون الإعلان من أعلى إلى أسفل حيث يقل الاهتمام مثل إعلانات التحذير على علب السجائر حيث يوضع التحذير غالبا في أقصى أسفل العلبة بعيدا عن مجال الرؤية .

وقد أظهرت البحوث أن حركة العين تتحرك في 6 مسارات لابد أن يراعيها مصمم الإعلان وهي :

1-    تتحرك العين من العناصر الكبيرة إلى العناصر الصغيرة .

2-    تتحرك العين من العناصر الأكثر ثقلا إلى الرماديات .

3-    تتحرك العين من العناصر الملونة إلى غير الملونة .

4-    تتحرك العين من العناصر غير المعتادة إلى العناصر المألوفة .

5-    تتحرك العين من العناصر المتحركة إلى العناصر الساكنة .

رابعًا : التأكيد .. أكد على عنصرك الإعلاني الأكثر أهمية :

لابد من التأكيد Emphasis وفقا للقيمة واتخاذ قرار مبدئي بتحديد أي العناصر أكثر أهمية للتصميم وبالتالي التركيز عليه باعتباره محور الإعلان وأول عنصر يجب أن تقع عليه العين وذلك وفقا لمتغيرات الإعلان وهل هو : ( العنوان أو الشعار أو الصورة ) ووضعه في مركز الاهتمام وأن يتم تأكيده عن طريق الكثافة اللونية أو المساحة أو الموقع من أجل السيطرة على باقي عناصر الإعلان التي تتحول بمجرد اتخاذ قرار الأولوية إلى عناصر داعمة تتفاعل معه من أجل إبرازه وليس منافسته .

خامسا : الوحدة .. اجمع عناصرك الإعلانية وسيِّرها معا :

يقصد بالوحدة Unity وجود علاقة ترابط بين عناصر الإعلان المختلفة بحيث تصبح شيئا واحدا فلابد أن تقود العناوين إلى النصوص وتتكامل الصور مع الشعار بما يؤدي في النهاية إلى الشعور بالكتلة ولكن كيف تجعل وحدة في إعلان ممتد على مساحة صفحتين ؟ يمكنك اتباع الآتي :

1-    استخدم في الصفحتين الأسلوب والألوان وأنواع الخطوط نفسها وبدون تغيير .

2-    التقط محورا من الصفحة اليمنى واستخدمه في الصفحة اليسرى .

3-    اجعل محتوى الصفحة اليمنى يشير إلى محتوى الصفحة اليسرى .

4-  اجعل العنوان والصورة تتحرك من الصفحة اليمنى إلى الصفحة اليسرى ولكن كن متاكدا من أن العنوان أو الصورة لا ينقسمان بين الصفحتين عند نقطة حيوية .

ولكن كيف يمكننا تحقيق الوحدة في الإعلان بصفة عامة ؟

1-    ضع إطارا مكثفا حول الإعلان .

2-  استخدم مساحة بيضاء خارج الحدود الخارجية للإعلان لتلعب نفس دور الإطار العادي ولا تترك مساحات بيضاء واسعة بين عناصر الإعلان حتى لاتعطي إحساسا للمشاهد بالانفصال الداخلي أو التجزئة وإنما اترك مساحات معقولة .

3-    استخدم أسلوبا إخراجيا واحدا .

4-    استخدم محورا حقيقيا أو متخيلا توضع عناصر الإعلان حوله .

5-    حاول ان تجمع العناصر الإعلانية المتعددة في ثلاث مجموعات ثم حركهم من أجل تكاملهم .

6-  كرر اللون الواحد بتنويعات مختلفة في كل عنصر من العناصر الإعلانية أو استخدم الدرجات المختلفة من اللون الواحد لتحقيق الوحدة .

7-    عدم الإفراط  في استخدام أبناط متعددة للحروف والتنويع المفرط في الألوان والمساحات والأشكال .

 سادسا : البساطة .. القليل هو الكثير دائما :

البساطة Simplicity هي أساس التصميم فالعناصر الكثيرة المزدحمة تؤدي إلى تجزئة التصميم وكلما قلت العناصر زاد تأثير المحتوى ….. إلا إذا كان المصمم يستهدف عمدا الوصول إلى تصميم يسمى بالسيرك Circus .

فقاعدة الاستغناء هي القاعدة الأساسية لتحقيق البساطة فأي عنصر لا يضيف إلى التصميمالإعلاني يجب حذفه حتى يقتصر الإعلان على العناصر الأساسية القادرة على تحقيق الهدف الرئيس دون تشتيت جمهور القراء المستهلكين .

 

سابعا : التباين .. استخدام الاختلاف بهدف :

يقصد بالتباين Contrast  الاختلاف في عرض عناصر التصميم بما يحقق هدف جذب الانتباه ومن أشكال التباين التي تساعد على ذلك ( اختلاف المساحات والدرجات اللونية ونسب الإضاءة والإظلام وطباعة الإعلان بالأبيض والأسود في وسط إعلاني ملون أو العكس واستخدام الحروف المائلة أو الحروف الأثقل وسط العادية ، واستخدام الرسوم وسط إعلانات مصورة ) ويلجأ المصمم إلى التباين ليس لجذب الانتباه فقط ولكن لابد ان تكون هناك وظيفة محددة له .

ثامنا : الترديد .. ابحث عن دقات منتظمة :

إذا جعل المصمم في إعلانه دقات منتظمة تتردد عبر التصميم يحدث الإيقاع Rhythm  فالإبقاع أو الترديد نوع من الحركة التي تستهدف إيجاد ارتباط خاص من بين العناصر الإعلانية والقاعدتين في الإيقاع هم قاعدتي ( التكرار والتغيير ) فالتكرار يحدث في التصميم عندما يتكرر أحد العناصر المرئية بشكل كلي أو جزئي .

أما التغيير فيحدث عن طريق تغيير عدد من العناصر مثل اللون أو الحجم أو الشكل او المسافة أو الفراغ أو الموقع بحيث يؤدي إلى درجة من درجات الاختلاف التي تكسر حاجز الرتابة وتوجد نوعا من الارتباط بين عناصر التصميم .

تاسعا : التناغم … اجعله متوافقا بأناقة :

بدون التناغم Harmony   يبدو الإعلان مربكا فالتصميم المتناغم والجيد يبيع الإعلان للمستهلك قبل أن يبيع المنتج والقاعدة الأساسية لتحقيق التناغم هي قاعدة ( الملائمة ) فكل جزء في الإعلان يجب أن يكون ملائما للكل فإذا كان الإعلان عن محلات للأثاث المنزلي الكلاسيكي فيجب ان تكون الحروف والأبناط وإضاءة الصورة والألوان كلاسيكية وتوحي بالثراء وكذلك إعلانات شاحنات النقل من الخطأ نستخدم في الإعلان عنها حروفا رقيقة أو ألوان شبابية أو هادئة لا توحي بالصلابة أو القوة وإذا كنا نعلن عن ملابس نسائية فيجب ان نستخدم الخطوط الحديثة والحروف الرقيقة والإضاءة الناعمة والأوان النسائية .

ويجب أن تكون العناصر الإعلانية ملائمة ايضا لثقافة الجمهور فالأبيض الذين يرمز للنقاء في أوربا والشرق الوسط فهو يعد من الألوان الحداد والحزن في شرق آسيا واللون الأصفر الذي يعني الغيرة والازدحام في الثقافة الأمريكية فهو يعني في الشرق الأوسط المل والسعادة والابتهاج .

 

المصدر

الكلمات الدلالية

مواضيع ذات صلة لـ 9 قواعد في التصميم :